الجمعة، 30 أبريل 2010

مُـقـدّمَــﮧ ~






تمرّ بي سكنات ..

أعجز فيها عن التعبير !

ويبخل عليّ القلم بـ حبرهـ

عندها ..

أنطلق نحو الطبيعة

واضعةً حول عنقي .. قلادتي المفضلة

تتدلى منها آله تحوي " عدستي "

التي أرى بها عالمي الآخر !

أبوحُ من خلالها .. عمّـا عجزتُ عن البوح بهـ

/


ودائمًا مايُبهرني ذلك الجمال

حينها ..

 أنسى تمامًا ... قلمي

الأديـــم

4 التعليقات:

غير معرف يقول...

اديم السماء لكى جل احترامى اسمك كفيل بان ينطق عن رقة مشاعرك وكلماتك هى كعقد من الؤلؤ يكمل بعضه البعض

كمونة يقول...

للتصوير لذة خاصة..
لا يعرف طعمها إلا من ذاقها

غير معرف يقول...

جميــل ما خـطته أنـاملكـ عزيزتي , كلمـاتك لما بريـقاً خـاصـّاً و لـم أمـل من قـراءتها, جعـلكِ الله ذخـراً للأمـة .. استمري على هذا الـدرب و اجعـلي قلمـكِ يهتـف دائـما ولا يتـوقـف حبـره .
صديـقتـكـ ..
M - Z

الأديـــم يقول...

من العمق الفؤاد ..
أهمس ..
شكرًا ..

أبهجتني كثيرًا جدًا إطلالتكم !