الثلاثاء، 27 أبريل، 2010

* خَ‘ـاطـِرَۂُ مُۅَدِّعـَــﮧ || ~








وتنهدتْ بعد صمتٍ طويل …
امتزجت به دموعٌ حارقة !!
اعتصر بها القلبُ المُعنّى ..فنادى :
لستُ أقوى .. لستُ أقوى

{ يامشارف الطفولة ~
حدثينا عن بداياتٍ "عابثة"
   ونظراتٍ بريئة !
احتضنتنا
وعليها عقدنا صداقاتٍ باسم *اللعب ..

حدثينا عن اثنتي عشر عام .. قضيناها معًا
في أكناف المدارس ..
نطير من صفٍ إلى الآخر
بأرواحٍ لاتحمل سوى المحبة !!

اثنتا عشر عام .. أعتقد أنها لم تكن إلا لنا ..!
لأننا نستحقها !!

كنا نشكـّل عقدًا فريدًا ..
لآلؤهـ رُصّت بعناية !
كنا نحاكي سماء الربيع في صفائها ..
كنا نجومًا لامعة في ليلة وفاء ..

ضحكاتنا ، وحتى دموعنا .. تقاسمناها معًا
والآن نتقاسم الـ…
إيـــهـٍ !

من بعضنا .. تعلّمنا
زرعنا ثم حصدنا
تخللتها
مواقف ، وثوانٍ مميزة
كبرنـا معها ، وكبرت معنا أحلامنا ..
وحان لتلك الأحلام الندية ..
أن تنفرد بأصحابها
تاركةً وراءها  رسْمٌ وأثر سيبقى .. مابقينا

~ ياخيوط النهاية }
آن لـ درر العقد الفريد
أن تتناثر ..






بقلم / الأديـــم


4 التعليقات:

الأديـــم يقول...

بحمدِ الله ، نلتُ بها المركز الأول
في مسابقة أجرتها إحدى زميلاتي ..

سوسو يقول...

ماشاء الله
اختي الغاليه خاطرتك مؤثره جدا
استمري على هذا النحو
وإلى الأمام دائما عزيزتي ..
**
ســـوســو

سكــــــــــــون الـلـــــــــيـــــــــل يقول...

الاديــــــم كما اعتد ع خاطراتك الجميله التي لطالما لامست مشاعري ربما لاننا عشنا طفولتنى معا و قابلنا وعشنا مع نفس الاصدقاء
صديقتي صدقيني انني لن انساك مهما حييت ومهما كبرت لانك كنت من اجمل الصداقات التي قابلتها خلال الاثنتى عشر سنه خلال طفولتي وشبابي اتمنى لك من كل قلبي النجاح والتوفيق فانت مبدعهـــ

الأديـــم يقول...

سكونْ ..
الأصدقاء الحقيقيون ..
يقِينًا ..مسكنهم في سويداء القلب
أشكرك !

الأديـــم